الأحد، 26 مايو، 2013

كشيش و الكوينز على قمة كان 66


قبل قليل كشفت لجنة تحكيم مهرجان كان السينمائي الدولي برئاسة ستيفن سبيلبيرغ الستار عن المكرمين بجوائز المهرجان الكبرى في دورته السادسة و الستين ، و نال فيلم المخرج الفرنسي التونسي الأصل عبد اللطيف كشيش Blue Is The Warmest Color السعفة الذهبية كبرى جوائز المهرجان ، في حين ذهبت جائزة لجنة التحكيم الكبرى الى فيلم المخرجين جويل و إيثان كوين Inside Llewyn Davis ، و نال المخرج المكسيكي أمات إسكالانتي جائزة أفضل إخراج عن فيلمه Heli.

و ضربت لجنة سبيلبيرغ بالهواجس عرض الحائط و كانت جريئةً بما فيه الكفاية لتمنح الفيلم الأكثر مديحاً في المهرجان الجائزة الكبرى بالرغم من كم الضجيج الذي أحدثته الجرأة غير الإعتيادية لدى كشيش في تناول حكايته خصوصاً في المشاهد الجنسية التي يقدمها و هي النقطة الوحيدة التي جعلت المراقبين يشككون في امكانية منح الفيلم الذي نال التقييمات الأعلى في التظاهرة الجائزة التي يستحق ، و يحكي Blue Is The Warmest Color قصةً أديل المراهقة ابنة الخامسة عشرة التي لا يتجاوز عالمها التسكع و اللعب مع الرفاق ممن هم في مثل عمرها ، و التي تنقلب حياتها و مسعاها نحو النضوج رأساً على عقب بظهور إيما ، المرأة ذات الشعر الأزرق التي تدخلها في مجاهل مختلفةٍ و غريبةٍ من اكتشاف الذات و الرغبة ضمن عالمٍ مختلفٍ تقف فيها على الحد الفاصل بين اكتشاف ذاتها و خسارتها ، في حين يتتبع Inside Llewyn Davis اسبوعاً في حياة المطرب الشعبي ليوين ديفيز في مرحلةٍ مصيريةٍ من حياته عام 1961.

و ذهبت جائزة أفضل ممثل في المهرجان الى الممثل الأميركي بروس ديرن عن أداءه لدور وودي غرانت تحت ادارة أليكساندر باين في فيلم Nebraska ، في حين ذهبت جائزة أفضل ممثلة الى الفرنسية بيرنس بيجو عن أداءها لدور ماري في فيلم أصغر فرهادي The Past ، و نال الصيني جيا جانغكي جائزة أفضل سيناريو عن فيلمه الممدوح A Touch Of Sin.