الاثنين، 31 ديسمبر، 2012

شباك التذاكر الأمريكي 30-12-2012

شباك التذاكر الأمريكي 30-12-2012

كان الأسبوع الأخير في عام 2012 حافلاً على مستوى تقلبات شباك التذاكر الذي شهد صراعاً ثلاثياً عنيفاً على مدى الأيام الخمسة التي تلت عطلة عيد الكريسماس ، تمكن بنتيجته فيلم بيتر جاكسون الجديد The Hobbit: An Unexpected Journey  من التشبث بصدارة شباك التذاكر للأسبوع الثالث على التوالي محققاً 32.9 مليون دولار بفارق مليوني دولار فقط عن أقرب منافسيه .

و استطاع الجزء الأول من ثلاثية الهوبيت المقتبسة عن العمل الأدبي الذي كتبه السير جي آر آر توكين من تحقيق ما مجموعه 222.7 مليون دولار خلال الأيام السبعة عشرة الأولى لإطلاقه و هو رقمٌ يجعله يتفوق على The Fellowship of The Ring الجزء الأول من ثلاثية الخواتم و إن كان أقل مما حققه The Two Towers ثاني أجزاء السلسلة .

و تمكنت الأفلام الإثني عشر التي احتلت مقدمة الصالات هذا الأسبوع من تحقيق 167.8 مليون دولار قفزت بإجمالي إيرادات هذا العام إلى 10.8 مليار دولار و هو رقمٌ غير مسبوق ،  و ان بدى طبيعياً قياساً لعدد الأفلام المهمة و الممدوحة التي طرحت هذا العام ، و كانت ديزني هي الرابح الأكبر من خلال 1.53 مليار دولار حققتها الأفلام التي أنتجتها أو وزعتها هذا العام ، و هو الرقم الاكبر في تاريخ الشركة العملاقة .

و بمنافسةٍ شرسة حل فيلم المخرج كوانتين تارانتينو Django Unchained ثانياً في أول أسابيع عرضه ، الفيلم حقق 30.6 مليون دولار من عرضه في 3010 صالة عرض في عطلة نهاية الأسبوع ، و وصل بإجمالي ما حققه خلال الأيام الستة لعطلة الكريسماس إلى 64 مليون دولار متفوقاً بشكلٍ واضح على فيلم تارانتينو السابق Inglourious Basterds الذي جنى 50.6 مليون دولار خلال الأيام الخمسة الأولى لإطلاقه ، و هو رقمٌ يبدو مبشراً جداً بإمكانية أن يتجاوز الفيلم الـ 120.5 مليون دولار التي حققها سلفه قبل ثلاثة أعوام ليصبح أكثر أفلام تارانتينو إيراداً في شباك التذاكر الأمريكي .

و لم يتمكن فيلم توم هوبر Les Miserables من الحفاظ على تفوقه الملحوظ على خصميه في اليومين الأوليين لإطلاقه و تراجع في عطلة نهاية الأسبوع ليحتل المرتبة الثالثة في أول أسابيع عرضه ، الفيلم الذي يقوده هيو جاكمان و راسل كرو و آن هاثاواي جنى 28 مليون دولار من 2808 صالة عرض ، لكنه تفوق في إيرادات الأيام الستة لعطلة الكريسماس على فيلم كوانتين تارانتينو محققاً 67.5 مليون دولار تبدو مبشّرةً بالنظر لموسم الجوائز الذي سيزيد من تلك الأيرادات دون شك.

كوميديا بيلي كريستال الجديدة Parental Guidance حلت رابعةً بفضل 14.8 مليون دولار حصدتها في 3367 صالة عرض خلال عطلة نهاية الأسبوع ، و بإيرادٍ إجمالي وصل الآن إلى 29.6 مليون دولار خلال الأيام الستة .

خامساً لم يتراجع فيلم النجم توم كروز الجديد Jack Reacher كثيراً على مستوى الإيرادات و تمكن من تحقيق 14 مليون دولار خلال الأيام الثلاثة الماضية ، الفيلم حقق أكثر من 44 مليون دولار خلال الايام العشرة لإطلاقه و ان بدت متواضعةً نوعاً ما قياساً لنجومية توم كروز .

على خلافه تمكن فيلم This Is 40 من تحقيق إيرادات تفوق عطلة نهاية الأسبوع الماضي و حصد 13.2 مليون دولار ، كوميديا جود أباتو الجديدة أصبح بحوزتها 37.1 مليون دولار خلال عشرة أيامٍ من إطلاقها .

بالمقابل اختتم فيلم المخرج الكبير ستيفن سبيلبيرغ Lincoln عام 2012 بنجاحٍ غير متوقع و حافظ على المرتبة السادسة في سابع أسابيع إطلاقه بإيرادٍ بلغ 7.5 مليون دولار هذا الأسبوع و 132 مليون دولار منذ افتتاح الفيلم ، و يبدو هذا الرقم قابلاً للإزدياد خلال الأسبوعين المقبلين قبل إعلان ترشيحات جوائز الأوسكار التي من المرجح أن تمدد بقاء الفيلم أيضاً .