الخميس، 20 أغسطس 2009

روبرت ريدفورد يخرج فيلماً عن إغتيال لينكولن


من المقرر أن يقوم المخرج و المنتج و الممثل الكبير روبرت ريدفورد بإخراج فيلمٍ عن مرحلة إغتيال الرئيس الأمريكي السادس عشر و محرر العبيد أبراهام لينكولن تحت عنوان The Conspirator , الخبر الذي تناقلته بعض المواقع على شبكة الإنترنت أشار إلى أن ريدفورد الفائز بأوسكار أفضل إخراج عام 1980 سيتصدى لتقديم قصة ماري سورات , المتآمرة المزعومة في مقتل الرئيس لينكولن على يد جون ويلكيز بوث عام 1865 .

و يبدو الفيلم ضربةً غير مقصودة للمشروع المرتقب بشدة حول الفترة ذاتها و الذي سيحمل إسم Lincoln و يدير فيه المخرج الأسطوري ستيفن سبيلبيرغ الممثل الإيرلندي ليام نيسون في الدور الرئيسي عن نص للكاتب الشهير توني كيشنر , و هو المشروع الذي تعرض لتأجيلاتٍ متكررة و غير مفسرة , علاوةً على الأخبار التي تتناقلها بعض المجلات السينمائية حول مشاريع أخرى هامة على أجندة سبيلبيرغ الآن بما فيها إعادة الكلاسيكية الفانتازية الشهيرة Harvey .

و على إعتبار أن ريدفورد وضع نصب عينيه الآن تقديم الفيلم في أقرب فرصة , فإن ستيفن سبيلبيرغ و شركة دريم ووركس سيعيدان حساباتهما كثيراً حول مغامرةٍ مكلفةٍ كهذه , خصوصاً إذا ما كان فيلم ريدفورد في المستوى المتوقع له .

و يأتي فيلم The Conspirator إقتباساً عن نص للكاتب جيمس سولومون , و من المقرر كما يشاع أن يقوم الممثل البريطاني الشاب جيمس ماكفوي بأحد أدوار البطولة في الفيلم , دون أن تحدد الأنباء ذاتها ما إذا كان المشروع سيدخل حيز التنفيذ قبل نهاية هذا العام أم لا .