الاثنين، 10 أغسطس، 2009

شباك التذاكر الأمريكي 9-8-2009

كتب : عماد العذري

على الرغم من الإفتتاحية الضخمة التي حققها فيلم الأكشن الجديد G.I. Joe: The Rise of Cobra و التي بلغت 56.2 مليون دولار , إلا أن المردود المتواضع لشباك التذاكر خلال هذه الفترة من الصيف إستمر في السوء أكثر فأكثر , و بإستثناء G.I. Joe و Julie & Julia المفتتحين هذا الأسبوع فإن جميع الأفلام حققت عوائد متواضعة عززت حالة الكساد التي يعانيها شباك التذاكر الآن , وهي حالةٌ لا يبدو بأنه من السهل تجاوزها خصوصاً بعدما أفرغ موسم الصيف ما في جعبته و كشف عن أهم أفلامه , إيرادات إجمالية بلغت قرابة 125 مليون دولار في عطلة نهاية الأسبوع , هل هو رقمٌ محبط ؟ نعم هو كذلك ..

فيلم المغامرات المأخوذ من سلسلة ألعاب تحولت إلى أعمالٍ رسومية في الثمانينيات G.I. Joe حقق رابع أكبر إفتتاحية في تاريخ شهر أغسطس , 56.2 مليون دولار جاء 22 مليوناً منها في يوم الإفتتاح ( الجمعة ) , و مع الجماهيرية الكبيرة التي تحظى بها السلسلة الأصل فمن المتوقع أن يتحول الفيلم إلى واحدة من أفضل ضربات موسم الصيف , كل هذا إعتماداً على مقدار البلاء الذي سيقدمه خلال الأسبوع الثاني من عرضه , و هل سيتمكن من المحافظة على تراجعٍ ثابتٍ في الإيرادات خلال الأيام السبعة المقبلة , أم أن سقوطاً مدوياً ينتظره .

الدراما الكوميدية من شركة سوني Julie and Julia أفتتحت في المرتبة الثانية هذا الأسبوع برقمٍ يعد جيداً قياساً لما يحدث في السوق , ميريل ستريب و أيمي آدامز تمكنتا من إرسال الجماهير إلى الصالات في عطلة نهاية الأسبوع محققتين إفتتاحيةً بلغت 20 مليون دولار , بمعدل إيرادات جيد بلغ قرابة 9000 دولار من كل عرض , و بحكم الإستقبال النقدي الجيد الذي حظي به ( قياساً لفيلم الصدارة ) و الضجة التي ترافق عادةً أداءات ميريل ستريب , فإن الفيلم يبدو مهيأً لحصد المزيد خلال الأسابيع القادمة , و لا يبدو حتى الآن من نوعية الأفلام التي تغادر الصالات بسهولة .

مغامرة خنازير غينيا في G-Force ما زالت مستمرة , فيلم الـ Digital 3D تمسك بالمرتبة الثالثة في ثالث أسابيع عرضه و أضاف هذا الأسبوع 9.8 مليون دولار عزز بها إيراداته التي وصلت الآن إلى 86 مليون دولار خلال 17 يوماً , و بات الطريق سالكاً أمامه نحو تجاوز عتبة المئة مليون دولار .

بالمقابل تراجع الفيلم السادس من سلسلة Harry Potter من المرتبة الثانية إلى المرتبة الرابعة مكتفياً بـ 8.8 مليون دولار أضافها في عطلة نهاية الأسبوع , الفيلم تحول - كما كان يتوقع له - إلى واحدٍ من أفضل نجاحات الموسم من خلال 273 مليون دولار صبها حتى الآن في خزائن منتجيه , و ما يزال المضمار خالياً أمامه من أفلام الشباك الضخمة , و إن كان حلم الإطاحة بـ Transformers 2 من عرش أكثر أفلام الموسم إيراداً قد تلاشى إلى حدٍ بعيد ..

فيلم الصدارة في الأسبوع الماضي Funny People تراجع بشكلٍ غريب إلى المرتبة الخامسة هذا الأسبوع , الدراما الكوميدية التي يقودها آدم ساندلر و يقوم بإخراجها جود أباتو حققت تراجعاً ملحوظاً و لم تحقق أكثر من ثلث إيرادات إفتتاحها على الرغم من كونه الأسبوع الثاني لعرضها , و بعد بضعة أسابيع على إطلاق كوميديا أخرى هي Bruno لساشا بارون كوهين يبدو بأن كوميديا أخرى ستتعرض لتقهقر سريعٍ في صالات العرض , Funny People يعاني أوقاتاً صعبة و لا يبدو بأنه سيتجاوز الوضع المأساوي لشباك التذاكر الأمريكي .

بالمقابل إستمرت الكوميديا الرومانسية The Ugly Truth لنجميها جيرارد باتلر و كاثرين هايغل في تحقيق عائداتٍ مجزية قياساً لوضع السوق , الفيلم حقق 7 ملايين دولار في أسبوعه الثالث محتلاً المرتبة السادسة , و تمكن من تحقيق إيراداتٍ إجمالية وصلت الآن إلى 69 مليون دولار .

و على الرغم من تمكن الأفلام الجديدة من إعتلاء صدارة الشباك هذا الأسبوع إلا أن وضع A Perfect Getaway لم يكن مماثلاً , فيلم الإثارة الجديد الذي يقوم ببطولته ميلا جوفوفيتش و ستيف زان حقق 5.7 مليون دولار فقط على الرغم من إفتتاحه في أكثر من ألفي صالة عرض , و بتوضعه في المرتبة السابعة منذ أسبوعه الأول لا تبدو آمال منتجيه عريضةً في المضي قدماً و تحقيق الأفضل .

في المرتبة الثامنة جاء Aliens In The Attic الذي أفتتح الأسبوع الماضي , تراجع الفيلم يبدو منطقياً بحكم مستواه الفني إضافةً لحالة النفور التي تسود الصالات حالياً تجاه أفلامٍ كهذه , حقق الفيلم 4 ملايين دولار هذا الأسبوع , و أصبح في حوزته أكثر من 16 مليون دولار جناها خلال 10 أيام .

ليس بعيداً عن سابقه , لم يحقق Orphan في أسبوعه الثاني فقط ما هو أفضل من إحتلال المرتبة التاسعة , فيلم الرعب يبدو و كأنما هو إستهلاكٌ آخر لتيمة الإبن المتبنى ذو التأثيرات الشيطانية , و بالرغم من ذلك لا تبدو الـ 3.7 مليون دولار التي حققها سيئةً إلى هذا الحد , و إن كانت متواضعةً قياساً لما حققه الفيلم خلال عشرة أيامٍ ماضية , 34 مليون دولار .

و على الرغم من إحتلاله ذيل الترتيب هذا الأسبوع , إلا أن (500) Days of Summer الدراما الرومانسية الجديدة من شركة Fox Searchlight تحقق إنتصاراً في هذه المرتبة , فالفيلم الذي يعرض للأسبوع الرابع وسع من عدد صالات عرضه هذا الأسبوع كنوعٍ من إستثمار النجاح النقدي الذي حظي به , و هو التوسع الذي قفز بإيراداته هذا الأسبوع إلى 3.7 مليون دولار , و وصل بعائداته الإجمالية إلى 12 مليون دولار , هل ستغامر فوكس بتوسع آخر خلال الأسبوع المقبل ؟ من يدري .